محاضرات في القياس النفسي وبناء الاختبارات اعداد: أد.نادية بعيبع (تابع) نماذج من بعض المقاييس والاختبارات النفسية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

محاضرات في القياس النفسي وبناء الاختبارات اعداد: أد.نادية بعيبع (تابع) نماذج من بعض المقاييس والاختبارات النفسية

مُساهمة  أد.ن بعيبع في السبت أبريل 25, 2009 8:11 am

نماذج من بعض المقاييس والاختبارات النفسية

مقياس ستانفرد - بينيه
مقدمة
يعد اختبار بينيه وسمون المولود الأول لحركة قياس العقل البشري ..و خاصة لدى الأطفال.وهو من الإختبارات الفردية..التي تقيس الذكاء إلى جانب مقياس وكسلر.

نبذة تاريخية :
ولد ستانفرد بينيه سنة 1857 وتوفي سنة 1911 A.BINET .بدأ عمله في ميدان الطب و سرعان ما تحول الى أشهر عالم نفس في فرنسا.ويشهد له هذا البلد ببناء وإنشاء أول معمل لعلم النفس سنة 1889 في جامعة السربون ..واخراج أول مجلة متخصصة باللغة الفرنسية عرفت - بحولية علم النفس..L ANNEE PSYCHOLOGIQUE -سنة 1895اهتم العالم بينيه بدراسة العمليات العقلية المعرفية ..وأطلق عليها إسم
-سيكولوجية الفرد- وحسب رأيه أن أهم ما نجده من فوارق بين الناس إنما يكون موجودا في الأنشطة العقلية العليا كالإاستدلال والحكم .
اشتغل بينيه في فترة حياته خاصة بين -1896 ..1905 - بإجراء سلسلة طويلة من البحوث على الأطفال الأسوياء وغير الأسوياء ..مطبقا العديد من الاختبارات التي تقيس مختلف الملكات العقلية .وكانت بحوثه جيدة التصميم ..مما أدى به الى الإنتقال من قياسات زمن الرجع والتمييز الحسي إلى قياس المستوى العقلي بالفعل.
نشأة مقياس بينيه.
الفكرة بدأت عام 1904 ..عندما كلف بنيه وزميله سيمون من طرف وزارة المعارف الفرنسية بدراسة الطرق التي يمكن أن تستخدم في تصنيف الأطفال الذين يتميزون ببطء التعلم في المدارس الفرنسية ..ونتج عن هذه الفكرة مقياسهما المشهور للذكاء ..الذي يهدف إلى التمييز بين الأطفال الأسوياء وضعاف العقول.

الهدف من المقياس
إن الهدف من المقياس إذن لم يكن دراسة وتحليل استعدادات المتخلفين عقليا وإنما كان عمليا بحتا وهو قياس ذكاء هؤلاء الأطفال بصفة عامة وتحديد مستواهم العقلي ومقارنتهم بالأطفال الأسوياء من نفس العمر والمستوى التعليمي.
وصف المقياس :
يتكون مقياس بينه -سيمون BINET-SIMON-SCALE من ثلاثين سؤالا -30-وهو المقياس الأصلي الذي نشر سنة 1905 ..وأطلق على كل سؤال منها اسم -اختبار-ورتبت هذه الأسئلة كما يلي :
1-التآزر البصري..تتبع شمعة مضيئة بالرأس والعين.
2-الفهم عن طريق اللمس..الإمساك بمكعب بعد لمسه.
3-الفهم عن طريق البصر أو الرؤية.
4-التعرف على الطعام،.التمييز بين قطعة من الخشب وقطعة من الحلوى.
5-البحث عن الطعام،.الإستجابة لقطعة من الحلوى ملفوفة في الورق.
6-تتبع التعليمات البسيطة أو الإيماءات المتكررة.
7-الإشارة إلى الأشياء وخاصة أعضاء الجسم ..الرأس ..الأنف ..الخ.
8-التعرف على الأشياء من صورها.
9-التمييز الحسي بين طول خطين.
10-تكرار ثلاثة أرقام.
11-التمييز بين وزن شيئين.
12-القابلية لللا*حاء..المقارنة بين خطين متوازيين.
13-تعريف الكلمات البسيطة التي تدل على أشياء بسيطة.
14-تكرار جملة تتكون من 15 كلمة.
15-بيان أوجه الاختلاف بين شيئين.
16-الذاكرة البصرية.
17-رسم الأشكال من الذاكرة.
18-مدى ذاكرة الأرقام.
19-بيان أوجه النشاط بين شيئين أوأكثر.
20-التمييز بين الخطوط بسرعة.
21-ترتيب خمسة أوزان.
22-تحديد الوزن الناقص.من بين الأوزان الخمس السابقة.
23-إعطاء كلمات ذات قافية واحدة.
24-تكملة الجمل.
25-بناء جملة تحتوي على ثلاث كلمات معينة.
26-الإجابة على الأسئلة مثل ..ماذا تفعل وأنت نعسان.
27-تحديد الوقت بعد أن تحل عقارب الساعة محل بعضها.
28-ثني وتقطيع قطعة من الورق.
29-التمييز بين الكلمات المجردة مثل.حزن-سأم...الخ
30-
تعليق :
ولابد من الإشارة هنا إلى أن هذه الأسئلة أوالإختبارات كما سماها بنيه قد هيأت الأرضية لظهور عدد كبير من الاختبارات العقلية تنحدر في معظمها من صلب هذا المقياس.
وبالرجوع إلى قائمة الأسئلة.نجد أنها تقيس القدرات التالية..
1-النمو الحركي س 1 . س2 . س3 مثلا.
2-النمو العقلي.
3-التفكير المعرفي.
4-الذاكرة بأنماطها المختلفة..س11 .س15 .س17 ...
5-التفكير الابتكاري.

تقنين المقياس
قام بنيه بتطبيق المقياس على عينة قوامها- 50- طفلا موزعين كالآتي..
فئة الاعمار عدد الافراد
3 سنوات 10
5 10
7 10
9 10
11 10
المجموع 50

إن هؤلاء الأفراد ينتمون إلى فئة متوسطي الذكاء.أو القدرة العقلية.ولم تكن لدى بنيه في ذلك الوقت طريقة تسمح بالمقارنة بين الأعمار إذ يقول.. ، ومن المحتمل أن ننجح في يوم ما في إيجاد علامات على التخلف السيكولوجي مستقلة تماما على العمر وقد يكون من المفيد جدا التعرف على هذه العلامات ..إلا أننا في الوقت الحاضر نجد أن ما يجذب اهتمامنا هو التشابه بين الأسوياء من صغار السن وغير الأسوياء من كبار السن.وهذا التشابه من الكثرة والغرابة ..بحيث أننا لو حصلنا على استجابات طفل لا نعرف عمره لا نستطيع الحكم عليه بالسواء أو عدم السواء....-

أهم التعديلات التي أجريت على المقياس
1-تعديل عام 1908
-تعديل إسم المقياس حيث أصبح إسمه نمو الذكاء عند الأطفال.
-أصبح يركز أكثر على الأسوياء..
-تصنيف الأسئلة حسب الأعمار -من سن 3 إلى سن12 .

2-تعديل عام 1911
-نشر بنيه المقياس هذه المرة باسمه منفردا.حيث أعاد ترتيب الكثير من الأسئلة . ووجد عددها في كل مستوى عمري ..فجعله 5 أسئلة.
-أضاف 5 أسئلة لمستوى 15 سنة و 5 أسئلة لمستوى الراشد.

تطبيق المقياس
يتطلب هذا المقاياس كغيره من اختباارت الذكاء الفردية فاحصا على درجة كبيرة من المهارة والتدريب تتعلق اساسا بتكوين علاقة طيبة بالمفحوص لانه يتضمن نوع من المقابلة الاكاينكيةويهيئ فرصة للتفاعل بين الفاحص والمفحوص كما يهيئ الفرصة لملاحظة الطرق التي يلجأ اليها المفحوص في العمل واساليب حله للمشكلاتكما يهيئ ايضا الفرصة للفاحص لملاحطة بعض خصائص شخصية المفحوص مثا مستوى النشاط والثقة بالنفس والمثابر والقدرة على التركيو ...الخ اما عن زمن التطبيق فهو يتطلب مدة زمنية تتراوح بين 40 و50 دقيقة للاطفال الصغار وساعة ونصف للراشدين بحيث تقدم الاسئلة بشكل متدرج من السهل الى الصعب.

تصحيح المقياس
تصحح جميع اسئلة المقياس على اساس النجاح او الفشل (0-1) وقد تظهر نفس الاسئلة في مستويات عمرية مختلفة ولكنها في نفس الوقت تصحح بمستويات مختلفة للنجاح.


ملاحظة :
بقي المقياس يعاني من مشاكل إحصائية خاصة في مجال التقنين وتحديد درجة العمر العقلي.وبعض المشاكل الفنية في قياس نسبة الذكاء وتفاوت الإنحرافات المعيارية بين المراحل العمرية، بالإضافة إلى القصور الجوهري المتمثل في الصلاحية للأطفال فقط.

أد.ن بعيبع
Admin

المساهمات : 257
تاريخ التسجيل : 22/10/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://assps.yourforumlive.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى